حبال الموت الجزء السادس والاخير

حبال الموت
الجزء السادس والاخير
بقلم/غادة سعيد
خرجت ميرفت وجوزها لقوا الصوت جاي من شقة سلمي وسلمي بتصرخ صريخ هستيري.... 

اتخضوا ودخلو جوة والناس الي فالشارع كلهم اتلموا ودخلوا لقوا فرح في اوضتها مشنوقة ب حبل كله جاله انهيار عصبي والناس اتصلت بالشرطه.... 

وسلمي اتجننت ومكنتش مصدقه وكل الي نزل عليها 
_ انا بنتي مامتتش مستحيل تكون ماتت ليه يارب دنا معنديش غيرها عملتي ليه كده يافرح حرقتي قلبي ليه عليكي 

الشرطه جت وخرجت كل الناس بره ودخلوا اوضه فرح وخدوا كل البصمات الي فيها
وخدوا تليفونها كمان عشان يقدروا يوصلوا ل حاجه.... 

نزلوا البنت ودخلت المشرحه واتضح ان مفيش اي ملابسه جنائية هي ماتت منتحرة بس ايه سبب الانتحار .... 

عدي يومين والظابط جه يتكلم مع باباها ومامتها... 

_ والله الصراحة انا مش عارف اقولكم ايه البقاء لله اولا... 

احنا من خلال تليفونها قدرنا نوصل لسبب الانتحار 

= ايه السبب 

_ لعبه كانت بتلعبها اسمها الحوت الازرق اطفال كتير انتحروا بسببها مع عدم رقابة الاهل اللعبه بتطلب منهم طلبات وهما بينفذوها عشان يقدروا يوصلوا ل ليفل اعلي وفي نهاية اللعبه بتطلب منهم يشنقوا نفسهم عشان يظهروا انهم اقويا ويقدروا يعملوا اي حاجه وطبعا عقلية الاطفال بينفذوا وهما مش حاسيين
بس في سؤالين دلوقتي
مين الي عرفها عاللعبه دي ومين الي اداها الحبل ده احنا هنحاول نعرف قولولنا بس هي كانت بتقعد مع مين.... 

_ فرح مكنتش بتقعد مع حد غير هنا وعند ميرفت ووائل اصحابنا فالشقه الي جنبنا.... 

= احنا لازم نستجوبهم ونفتش شقتهم.... 

خبط الظابط والقوة الي معاه علي ميرفت ووائل اول ما شافوهم اتخضوا وأمر القوة انهم يفتشوا البيت كله... 

وقعد يستجوبهم وهو بيستجوبهم واحد من العساكر قاله لقيت ده يا فندم (جزء من الحبل الي فرح شنقت بيه نفسها)
لقاه في دولاب وائل 
واتهم وائل انه الي عمل كده في فرح وخلاها تنزل اللعبة وميرفت قالت فالتحقيقات انه كان بيقعد معاها كتير لوحدهم ومتعرفش بيقولوا ايه هو وفرح 
فات شهر وهو محبوس واتحكم عليه بالسجن المؤبد
وراحتله ميرفت السجن وطلبت الطلاق وطبعا طلقها بكل سهولة وسابلها الشقه كمان كان في حالة لا يرثي لها مش مصدق الي حصله وفي نفس الوقت ميعرفش ان مراته شهدت عليه وموقفتش جنبه 

فات ٣ شهور وشريف كل يوم يأنب سلمي 

_ انتي السبب في كل الي حصل انتي الي كنتي راميه بنتك ليهم ومفكرتيش غير في شغلك وقاعدة علي طول ماسكه التليفون انتي الي قتلتيها بإهمالك 

= حرام عليك ياشريف انا مش مستحمله انا نفسي ربنا ياخدني وارتاح 
شريف انا عاوزه اتطلق احنا خلاص العيشه بينا بقت مستحيله
شريف طلقها من غير ما يتردد لحظه في قراره... 

وراحت عاشت عند مامتها وبعدت عن شريف وميرفت وكل الناس ودخلت في اكتئاب ..... 

وشريف و ميرفت ساكنين في الشقتين الي جنب بعض بس هو مش طايق يبص في وشها كل ما يشوفها يفتكر الي حصل في بنته....
وفي يوم لقاها بتخبط عليه الباب .... 

_ خير 

= مش هتقولي اتفضلي 

_ احنا مفيش كلام بينا عشان اقولك اتفضلي ...
وبعدين انا عايش لوحدي.... 

= اه منا عرفت انك طلقت سلمي بصراحة احسن قرار خدته لأنها مكنتش تستحق واحد زيك... 

_ ماشي شكرا عايزة حاجه تانيه 

= اه كنت عاملة اكل وجيبالك معايا... 

_ انا مش عاوز منك حاجه لو سمحتي خدي اكلك وامشي 

= شريف انا مليش اي ذنب في الي حصل انا نفسي اعترفت علي وائل قدامك انا مكنتش بحبه اصلا دي فرح كان روحي فيها وائل هو الي الكره ملا قلبه ازاي قدر يعمل كده في فرح 
وقعدت تعيط دموع تماسيح عشان شريف يرضي يتكلم معاها 

كتابات ل ghada saeed 

وبالفعل دخلها البيت واخد منها الاكل وقعد ياكل.... 

_ قولي بقي عجبك اكلي.... 

= اه حلو اوي تسلم ايدك .... 

_ طيب ممكن كل يوم اعمل حسابك فالغدا انا بشوفك مبتاكلش غير اكل جاهز.... 

= لا مش عايز اتعبك 

_ تعب ايه بس دنا ابقي فرحانه جدا لو عملتلك كل يوم اكل.... 

وبالفعل بقت كل يوم تخبط عليه وتديله الاكل ومفكرتش حتي تتصل تسأل علي سلمي الي المفروض صديقه عمرها.... 

استمر الحال ده ٤ شهور 
لحد ما فاتحته في موضوع الجواز 
مكنش مستغرب لانه عارف انها عينها منه من زمان ....
مدهاش اي رد ...
لكن هي كانت كل يوم تفتحله الموضوع 
ولأن الزن عالودان أمر من السحر وافق واتجوز ميرفت وخدها تعيش معاه في نفس شقته بس طلب منها متجيش جنب اوضه فرح خالص لأنه لما بيبقي مخنوق بيقعد فيها وكان قافلها وحاطت في جيبه المفتاح.... 

سلمي كانت بتعرف اخباره من بعيد لبعيد واتصدمت لتاني مرة لما عرفت انه اتجوز صاحبة عمرها ودخلت مصحة نفسية .. . 

بعد اول شهل جواز كانت ميرفت حامل والفرحه مكنتش سيعاها وقالت لشريف انها حامل بس مكنش مبسوط او زعلان كان حاسس ان فيه حاجه نقصاه .... 

وفالشهر الخامس اكتشفوا انها حامل في بنت شريف فرح جدا وقالها انه هيسميها فرح 

_ لا انا مش عايزة اسمي بنتي فرح 

= وانا عاوز ايه هتزعليني منك.... 

_ خلاص ياشريف الي تشوفه بس انت لازم تفتح الاوضه المقفولة دي عشان هتبقي اوضه فرح الجديده صح ولا ايه 

= عندك حق فعلا سيبيني بس وقبل الولاده هوضبهالك توضيب حلو بس سيبيني اشبع منها.... 

عدا شهور وميرفت بقت فالشهر التامن وسلمي بدأت ترجع ل حياتها الطبيعية وتتعافي من جرحها لكن فرح مبتغبش عن بالها لحظه.... 

بدأت ميرفت في اول التاسع وراحت عند مامتها لانها كانت تعبانه جدا.... 
وكلمت شريف فالتليفون وطلب منه انه يوضب الاوضه.... 

دخل شريف اوضه فرح لا اخر مرة ونام علي سريرها والنوم غلبه وحلم بيها مكنتش بتتكلم فالحلم بس كانت بتبصله وهي زعلانه .... 

صحي من النوم وكان حاسس ب ضيق في صدره وبدأ يوضب الاوضه شال كل حاجة وبدأ يشيل مرتبة السرير وهو بيرفعها وقع من تحتها كراسه استغرب وبدأ يفتحها لقاها مكتوب عليها 
(مذكرات فرح)
قعد عالسرير وبدأ يفتح صفحه صفحه ويقرأ فيها 

بس اتصدم من الي لقاه مكتوب جوة 

_ النهارده عرفت من طنط ميرفت ان ماما بتكرهني ومش بتحب تقعد معايا وبتقول لطنط ميرفت خديها انا مبحبهاش خليها عندك وكانت بتخليني اقولها ياماما ميرفت عشان انسي ان هي مامتي 

. النهارده طنط ميرفت خليتني انزل لعبه حلوة اوي ومسليه وكلها تحديات اسمها الحوت الازرق وادتني حبل كبير اوي قالتلي عشان لو طلبو مني اعمل حاجه بيه ونبهت عليا مقولش لحد خالص عشان لو ماما عرفت هتاخد تليفوني وتقولي قومي ذاكري.... 

الكراسه وقعت منه وجاله صدمه عصبيه قعد عالارض ومش عارف يعمل ايه 

يعني ميرفت هي الي ورا كل ده يعني خدعته ورمت جوزها فلسجن يعني خدعتني كل ده وشككتني في سلمي وكرهت فرح فيها.... 

قرر انه مش هيتكلم خالص وجاتله في دماغه خطه في منتهي الذكاء 

قرر انه خلاص هيسكت خالص لحد قبل الولاده بيوم وكل شيء هينكشف ويبان وبقي كل يوم يحاول يكلم ميرفت عادي وميبينش حاجه .... 

لحد قبل الولاده ب يوم جت ميرفت وواجهها بكل حاجه وردت ب كل برود 

_ ايوة انا الي عملت كل ده انا الي كرهت فرح في سلمي وانا الي حطيت الحبل ل وائل وانا الي ورا كل ده 

كل ده عشان بحبك من زمان انا عمري ما حبيت وائل ولا سلمي انا كنت مستعده اعمل اي حاجه عشان تخسر سلمي واخلص من وائل ويبقي مفيش غيري قدامك وده فعلا الي حصل وبقيت ليا ... 

= والي مرمي فالسجن وبنتي الي ماتت 

_ هو يستاهل كل الي جراله عشان كان بيعاملني وحش وكان بيضربني وبالنسبه لفرح ف انت جايلك فرح تانيه بكرة 
انسي ياشريف وابدأ حياة جديدة 

= انا فعلا هنسي 

ومكنتش تعرف انه بيسجلها كل الكلام ده .... 

تاني يوم وداها المستشفي وطلع عالقسم وحكي للظابط كل حاجه واداله الدليل التسجيل والكراسه واتوجهت قوه فالمستشفي للقبض عليها بعد الولاده 

ولدت وجابت بنت وخدها منها شريف وطلقها وهي لسه فايقه من البنج... 

خد البنت وراح علي سلمي وحكلها كل الي حصل وطلب منها انها تسامحه لكن هي رفضت في الاول خالص وبعد كام يوم البنت صعبت عليها وسامحته عشان تربيها ورجعوا لبعض تاني 

وميرفت اتحكم عليها بالسجن المؤبد ووائل خد برائه وسافر برة البلد يكمل حياته بعيد .... 

الحياه بدأت تمشي وفرح بدأت تكبر سنه ورا التانيه وبقت ماليه حياتهم بس سلمي اتعلمت متأمنش ل اي حد مهما كان 
(احذر من عدوك مرة ومن صديقك الف مرة)
النهاية





وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-