لقاء الروح الجزء الثاني

لقاء الروح
الجزء الثاني
بقلم/غادة سعيد 

اتصدمت انه غير ما كنت متوقعه خالص شاب طويل وعريض عينه لونها اخضر وشعره ناعم نازل علي وشه لكنه بيعرج وهو ماشي بسيط شكل عنده مشكله في رجله.... 

لكن جماله غطي علي اي حاجه.... 

كنت مكسوفه جدا لأني مهتمتش بمظهري وانا جايه اقابله.... 

سلمنا علي بعض وقعدنا نتكلم بصراحه ارتحت جدا فالكلام معاه حسيت انه انسان قلبه نضيف .... 

روحت البيت وبقي شاغل كل تفكيري دخلت الاوضه واتصلت بيه اتطمن انه روح..... 

_ غريبه اوي انك اتصلتي بيا معملتليش بلوك.... 

= هعملك بلوك ليه..... 

_ اصل انا كنت بحب واحده جدا من سنتين واول ما روحت اتقدمتلها واهلها شافوا رجلي رفضوني من غير كلام... 

= مالها رجلك انا اصلا مشوفتهاش 

_ بتخبي عليا عشان متحرجنيش بس ماشي هعديها... 

علي فكرة انتي زي القمر.... 

كان نفسي ارد عليه واقوله مش انا الي قمر لوحدي يايوسف بس اتحرجت واكتفيت بالصمت   .... 

_ مالك سكتي ليه... 

= لا ابدا اصل كنت بفكر في حاجه.... 

_ بتفكري فيا صح .... 

= لا طبعا مش فيك بفكر ازاي انا نزلت اقابلك من غير ما اقول ل ماما ولو عرفت هتزعل مني جدا... 

_ لو تحبي اكلمها بكرة هكلمها... 

= تكلمها ايه هو احنا لسه اتعرفنا علي بعض .... 

_ بصي يا ليلي لو عندك اي مشكله مع علاقتنا مش هزعل والله اقفلي معايا وامسحيني من حياتك وكأنك مشوفتنيش والله مش هزعل لكن متعشمنيش ب حاجه وفالاخر تتخلي عني.... 

= انت طلعتلي منين بس... 
انت الي بقيت شاغل كل تفكيري وانا عمري مهتخلي عنك يا يوسف  .... 

ممكن ادخل انام بقي عشان الوقت اتأخر .   

_ ماشي تصبحي ع خير وكلميني اول ما تصحي..... 

= ماشي تصبح ع خير..... 

كتابات لghada saeed

تاني يوم كلمته الصبح كان فرحان جدا وقالي انه اخيرا الشغل بتاعه اتصلوا بيه وعرفوا الحقيقه ورجعوه تاني .... 

قفلت معاه عشان كان رايح الشغل وقعدت اقلب في الاكونت بتاعه شوية.... 

لقيته معمول من ٣ سنين .... 

مش مكتوب فيه اي معلومات عنه .... 

كل الناس الي عنده اجانب او ناس غريبه مفيش حد بيوحي انه قريبه او صاحبه مثلا .... 

لما رجع كلمني يتطمن عليا.... 

الكلام خدنا وقولت اقوله .... 

_، احكيلي عن نفسك مامتك وباباك وقرايبك وكده 

انا مقطوع من شجرة عايش انا وماما لوحدنا معناش حد .... 

انا اكتر حاجه خايف منها انها يجرالها حاجه وتسيبني لوحدي.... 

هعمل ايه من غيرها.... 

_ ازاي معندكش قرايب... 

= تصدقي انا نفسي معرفش ازاي .....
انتي في حاجات كتير متعرفهاش عني انا هحكيهالك فلوقت المناسب يا ليلي..... 

مردتش اضغط عليه بالكلام .... 

بقينا نتكلم صبح وليل تقريبا ونتكلم صوت وفيديو واتعلقت بيه جدا وابتديت احبه .... 

وفيوم واحنا بنتكلم لقيته بيقولي هو انا ممكن اقولك حاجه... 

_، حاجه ايه 

_ انا بحبك ...
عاوز اكلم اهلك موافقه ولا لا
_ ايه الي انت بتقوله ده احنا لسه متعرفين بقالنا شهر وبعدين احنا لسه معرفناش بعض كويس.... 

_ انا عاوزك زي مانتي كده وبعدين ياستي نتعرف واحنا مخطوبين او قاريين فاتحة عالاقل.... 

= طيب اصبر وهرد عليك بكرة.... 

قفلت معاه وفي نفس اللحظه ماما دخلت عليا ولقيتها بتقولي... 

_ كنتي بتكلمي مين ياليلي... 

= مفيش ياماما واحده صاحبتي... 

_ طيب ركزي معايا عشان عوزاكي في موضوع مهم جدا 

_ موضوع ايه!!!! 

يتبع



وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-