البيت القديم الجزء الخامس والاخير

البيت القديم
الجزء الخامس والاخير
بقلم / غادة سعيد

_ الو ايوة يااحمد انت مجتش الشغل ليه

_ معلش يامصطفي اصل انا تعبان شوية ومقدرتش اجي

_ ليه بس الف سلامه عليك.....

بس لازم تيجي بكرة عشان ورانا شغل كتير عشان هنبدأ الهد من بكرة

_ ايه انت بتتكلم جد

_ ايوة بتكلم جد ههزر ليه يعني متتأخرش بكرة الشغل كتير والمدير شايط

قفلت معاه وانا مش عارف هعمل ايه ولا اتصرف ازاي مينفعش البيت يتهد دي وصيه عمي ليا فالمنام .....

ملقتش قدامي غير هاجر لازم اكلمها احكيلها.....

_ الو ايوة ياهاجر انا عاوز اقابلك دلوقتي ضروري

_ انت بتهزر يااحمد انت عارف الساعه كام ...

احنا بعد نص الليل....

_ هعدي عليكي دلوقتي حالا مش هاخد من وقتك نص ساعه

_ ماما نايمه يااحمد

_ ارجوكي الموضوع ميستناش هنتكلم فالعربيه واطلعي علي طول

_ ماشي....

لبست ونزلت بسرعه واتصلت ب هاجر تنزل

نزلت....

_ في ايه الجنان ده بقي انت جاي ليه دلوقتي....

_ هاجر انا عايز اتكلم معاكي في موضوع مهم....

هو انتي ملاحظتيش حاجه علي عمي قبل موضوع الحادثه

فجأه لقيت دموعها نزلت

_ حادثة؟!!!!!!
بابا معملش حادثه بابا قرر ينهي حياته ب ايده ...

قرر يبعد عني وعن امي وعننا كلنا ونعيش طول عمرنا بحرقتنا عليه
انت مش شايف انه اناني....

_ اسمعي ياهاجر موت باباكي كان حادثه هو منتحرش باباكي روحه مش مرتاحه وعاوزنا انا وانتي نساعده....

وحكيتلها علي كل الي حصل من اول الكتاب الي لقيته والشيخ واوضتي الي ولعت والاحلام والكلام الي حصل كله....

_ استني استني بابا فعلا قبل ما يموت كان بيحكي ل ماما ان اقرب صديق ليه كان معموله سحر وهو كان عايز يساعده ب اي حاجه ...

كتابات ل ghada saeed

تفتكر دا ليه علاقه بالموضوع....

_ دا اكيد هو ده الي عمل فيه كده حاول يتدخل في حاجه هو ميعرفهاش واتقلبت عليه....

_ احمد انت لازم تمنع البيت دا انه يتهد هات العقد من عمي وامنعهم يهدوه عشان بابا.....

_ حاضر وعشانك انتي كمان ياهاجر.....
ادعيلي عمي يجيلي النهاردة فالحلم يقولي ايه المطلوب بالظبط

_ انا لازم اطلع دلوقتي عشان الوقت اتأخر اوي اوي وماما كده هتقلق

_ انا عايزك معايا بكرة ضروري....
روحي نامي ساعتين واصحي البسي هعدي آخدك قبل الشغل....

_ ماشي خلي بالك من نفسك....

_ خايفه عليا

_ طبعا مش اخويا ....

_ اخوكي تاني ماشي نخلص بس من الي احنا فيه ونشوف موضوع اخوكي ده....

روحت البيت وجريت صحيت بابا عشان يديني عقد البيت

_ انت بتقول ايه يا احمد انا خلاص مش عايز البيت دا ولا عايز حاجه تفكرني بيه....

اضطريت اني احكيله علي كل حاجه والي حصل لقيته جابلي العقد بسرعه ....

دخلت قولت انام ساعتين قبل الشغل يمكن عمي يظهرلي فالحلم يقولي اعمل ايه .....

والي حسبته لقيته فعلا ظهرلي وطلب مني اني افتح الكراسه علي اخر صفحه فيه فيها كلام وبعض ايات القرآن الكريم لازم ادخل شقته واقراهم انا وهاجر ب صوت عالي عشان روحه ترتاح......

افتكرت ان الكراسه كانت في دولاب الاوضه الي ولعت....

جريت عالاوضه فتحت الدولاب كانت النار واكله الخشب

قعدت اقلب فالدولاب ولقيت الكراسه سليمه النار ملحقتش تحرقها.....

فتحت اخر صفحه لقيت كلام غريب فوق ومن تحت ايات قرآنيه

دخلت لبست هدومي وبسرعه رحت تحت بيت هاجر

خدتها وجريت عالشغل لقيتهم مجهزين البلدوزر الي هيهد جريت عليهم

_ استنوا هنا انتو بتهدوا البيت دا علي اساس ايه من غير ما تستأذنوا اصحابه....

_ البيت دا ملوش اصحاب وكله بيقول انه مسكون

_ انا بقي صاحب البيت والعقد اهو ومش موافق انه يتهد....

_ يعني ايه والمعدات الي جبناها انت كده هتخسر الشركه خسارة كبيرة وانت ليه مقولتش الكلام ده من الاول

_ انا حر ومفيش حد هيهد البيت دا لموا حاجتكم ولو عالشغل انا خلاص هقدم استقالتي ومش عايز اشتغل في شركتكم

لقيت هاجر بتقولهم احنا بس هندخل ناخد حاجه من جوة وبعدها ابقوا هدوا براحتكم

_ اسكتي انتي مفيش حاجه هتتهد....

خدتها من ايديها ودخلنا البيت وسط زهول من العمال والموظفين....

دخلنا شقة عمي وهاجر كانت خايفه وايديها بتترعش...

_ مالك

_ افتكرت يوم موت بابا الله يرحمه

_ متخافيش كل حاجه هتبقي كويسه

وقفنا في ركن من البيت وفتحنا الكراسه وابتدينا نقرأ الكلام بصوت عالي ....

وبعدها قرأنا بعض الايات من سورة البقرة وسورة الجن ..

لقينا البيت بيتهز بينا جامد لكن احنا كملنا ومنتبهناش للاصوات الي كنا سامعينها .....

فجأه لقيت هاجر وقعت عالارض وانا كملت الكلام للآخر.....

لما خلصت الدنيا هديت وكأن مكنش فيه حاجه....

جريت علي هاجر عشان افوقها .....

شيلتها وطلعت بيها برا البيت وشربتها ميه.....

_ خلاص ياهاجر كل حاجه بقت كويسة .....

_ انا بجد مش عارفه اقولك ايه انا كنت كل دا فاكرة ان بابا سابنا وانتحر مكنتش اعرف ان كل ده حصله.....

خلاص يا احمد احنا عملنا الي علينا خليهم يهدوا البيت

_ مفيش حاجه هتتهد ياهاجر البيت دا انا هعيش فيه وهتجوز فيه كمان ايه رأيك بقي

_ تتجوز هههههههه
ودي مين سعيدة الحظ بقي.....

_ هتعرفي قريب .....

انا حاسس اني تعبان تعالي اروحك وبعدها اروح انام .....

روحتها ودخلت البيت وانا مش شايف قدامي لقيت بابا بيقولي

_ عملت ايه

_ بابا انا تعبان دلوقتي هحكيلك علي كل حاجه لما انام ....
بس خلاص كل حاجه بقت كويسه

_ ربنا يطمن قلبك يابني

_ دخلت نمت و اول ما نمت لقيت عمي ظاهرلي فالحلم وشه منور وكان سعيد وبيضحك وبيقولي....

_ انا دلوقتي روحي ارتاحت
انا كنت طول الفترة دي بتعذب وروحي متعلقه
مكنتش اعرف عواقب الحاجات الي عملتها كان كل همي اساعد صديقي
الي مكملش سنه بعد وفاتي ونسيني ومبقاش يدعيلي زي ما اي  حد بيموت بيتنسي

مش هوصيك علي هاجر و مامتها قولهم ان الي حصل مش ب ايدي انا عمري مافكرت اسيبهم وامشي انا روحي فيهم خليهم يسامحوني يابني وقولهم اني بحبهم اوي....

ولقيته مشي بس كان طاير مش ماشي كأنه كان محبوس واتحرر....

كلمت هاجر فالتليفون ....

_ انتي بقي كنتي عايزة تعرفي مين سعيدة الحظ؟؟؟؟؟

النهاية

استنوني في قصة احببت عنيدة قريب عشان تعرفوا الي هيحصل مع احمد و هاجر 😍😍😍







وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-