البيت القديم الجزء الثاني

البيت القديم
الجزء الثاني
بقلم/غادة سعيد

عمك ظهرلي حسيت اني شايفه قدامي بس انا مكنتش بحلم يا احمد انا كنت نايم وشوفته واقف قدامي....

_ ازاي يعني يابابا دا اكيد حلم وانت بس كنت بتفكر فيه عشان جبنا سيرته امبارح....

_ جايز يابني بس انا من ساعتها مش عارف انام وعمك شاغل كل تفكيري

_ معلش يابابا قوم صلي ركعتين وادعيله وان شاء الله تعرف تنام

انا هنزل اروح الشغل دلوقتي عشان متأخرش.

_ ماشي يابني ربنا معاك....

نزلت بسرعه عشان كنت متأخر ومردتش احكيله طبعا عالحلم الي حلمته انا كمان بس انا من جوايا متأكد ان فيه حاجه غلط وان انا لازم ادخل البيت ده النهارده جايز اوصل ل حاجه.....

وصلت الشغل وقعدت عالمكتب واشتغلت شويه وفي نص اليوم لقيت الموظفين كلهم مشغولين ومحدش مركز نزلت بسرعه ودخلت البيت

الي بابه كان مقفول من سنين ومحدش بيقدر يجرأ يدخله....

فتحت باب العمارة من تحت ودخلت وقفلت ورايا

جسمي قشعر اول ما قفلت الباب وحسيت ان رجلي مش شيلاني كنت خايف اطلع فوق لكن حسيت ان لازم اطلع عشان اخلص ضميري.....

طلعت وانا جسمي بيترعش وركبي بتخبط في بعض

دخلت علي شقه عمي وصوت تزييقة الباب وانا بفتح فزعني وطلع قلبي من مكانه ...

قعدت ألف فالشقه وانا مش عارف اعمل ايه ولا ادور فين دخلت كل الاوض واخر اوضه هدخلها هي اوضه المكتب عشان أدور كويس لأن عمي كان بيقضي نص وقته فيها ....

كتابات ل ghada saeed
اول حاجه قولت هدور فيها هي المكتبة قعدت ادور فالكتب وفي وسط مانا بدور وقع كتاب عالارض شكله غريب صفحاته فاضيه وانا بجيبه من الارض لقيت جواه كراسه مقفوله ب قفل صغير....

فجأه وانا بحاول افتحها لقيت حد بيخبط علي ضهري....

جسمي كله اتشل في مكانه لكن سمعت حد بيقول

_ باش مهندس انت بتعمل ايه هنا....

رميت الكتاب من ايدي وحسيت ان روحي رجعتلي تاني لما اتأكدت انه حد من العمال...

_ مفيش طلعت اشوف تقسيمه البيت واتفرج عليه...

_ تقسيمه بيت ايه ياباش مهندس انت ملقتش غير البيت ده وتدخله انت متعرفش فيه ايه اللهم احفظنا

يلا دا كله بيسأل عليك تحت...

معرفش ايه خلاني ماخدش معايا الكراسة دي ونزلت تحت مع العامل

ممكن يكون ارتباك او خوف مثلا ....

نزلت تحت ولقيت مصطفي صاحبي مهندس وشغال معايا في نفس المكتب

_ ايه الي طلعك هنا ياحمد المكان دا الناس كلها بتتكلم عليه بلاش تقرب من البيت دا تاني

_ لا ابدا انا قولت اطلع ابص بصه كده علي شكله من جوه

_ لا متطلعش تاني ربنا يخلصنا من الشغلانه دي علي خير

_ ليه يعني...

_ الناس كلها عماله تتكلم عن الراجل الي انتحر وروحه فالمكان

_ متصدقهمش دول بيخرفوا  ....

قفلت معاه الكلام وروحت البيت وانا كل تفكيري انا ليه مخدتش الكراسه معايا اشوف ايه كان جواها....

بكرة ان شاء الله هحاول اخدها ب اي طريقه انا حاسس ان الكراسه دي هتوصلني ل حاجه كان شكلها كان مش طبيعي

فضلت قاعد في اوضتي مستني النهار يطلع عشان اروح الشغل لكن جاتلي فكرة وبالفعل هغلب خوفي وانفذها...

كلمت السواق ....

_ ايوة ياعم محمد متجيليش بكرة انا هروح ب عربيتي

_ ليه بس يا باش مهندس انت زعلان مني في حاجه

_ لا والله اصل العربيه مركونه بقالها فترة وعاوز ادورها

_ الي يريحك يا باش مهندس....

استنيت الفجر آذن وصليت ونزلت

وانا بفتح باب الشقه لقيت بابا بيناديني

_ خير يا احمد نازل بدري كده ليه

_ اصل يا بابا ورايا شغل كتير قولت اخلصه بدري

_ ماشي يابني ربنا معاك

نزلت و رحت عالموقع ودخلت بيتنا القديم كان النهار يادوب بيطلع ....

فتحت شقة عمي ودخلت اوضة مكتبه

اول ما دخلت شوفت حاجه صدمتني صدمة عمري .....

يتبع....

الثالث من هنا




وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-