بيت العيله الجزء الاول

الجز الثاني من هنا
يااااه اخيرآ النهاردة يوم فرحي اد ايه كنت مستنيه اليوم دا من زمان اخيرا هعيش انا وعصام في بيت واحد ومش هنفترق تاني ابدا....

انا هبة والنهاردة يوم فرحي عقبال كل البنات وبجهز نفسي دلوقتي ورايحه الكوافير طبعا في مناسبة زي دي اختي حبيبتي وفاء هتروح معايا ...

المهم جهزنا نفسنا وعصام جه خدنا من تحت البيت ووصلنا لحد الكوافير...

ولما وصلنا قعدنا شوية نتكلم انا ووفاء علي ما الميكب ارتيست تجهز ...
_ هبة حبيبتي انا فرحانه اوي النهاردة يوم فرحك انا مش مصدقة نفسي....

_ وانا كمان فرحانة اوي بجد....

_ بس انا خايفه عليكي من موضوع بيت العيلة دا عشان كله مشاكل...

_ لا متقلقيش عصام واهله ناس محترمين وبيحبوني جدا

_ ياحبيبتي الخطوبة غير الجواز لما تعاشريهم وتعرفيهم وتقعدي معاهم غير لما تزوريهم مرة كل شهر...

قاطعت كلامنا الميكب ارتيست...

_ انا جاهزة اتفضلي....

دخلت عملت الميكب والشعر ولبست الفستان ...

وفاء بقت واقفه منبهرة ب جمالي ....

_ زي القمر ياحبيبتي ربنا يسعدك....

وصل عصام ولما شافني مكنش مصدق نفسه من جمالي....

واخدني وروحنا العربيه ...

_ ايه الجمال ده انا مش مصدق اننا النهارده هنبقي في بيت واحد

_ وانا كمان والله فرحانة اوي...

وصلنا القاعه والفرح كان جميل ووصلنا علي بيتنا ومامته وباباه واخواته ومراتتهم رحبوا بينا بالزغاريط فالبيت....

والساعه ٦ الصبح لقيت جرس الباب بيرن ...

قومت مفزوعه مين الي جايلنا فالوقت ده...

_ميين...

محدش بيرد ...

جريت صحيت عصام وكنت مخضوضه قوم في حد بيخبط ومش بيرد...

صحي وكان عادي مش مخضوض وكأن ده الطبيعي ورجعلي قالي دي ماما بتصحيكي...

_ تصحيني انا ليه

_ عشان تنزلي تحت مع سلايفك تجهزوا الفطار وتعملوا البيت....

_ فطار ايه الي هجهزه انا لسه عروسه جديده..

_ والله هو دا اسلوبنا هنا الي تتجوز تخدم ابويا وامي

بقيت سامعه الكلام وانا مش مصدقه نفسي وكأن كلام وفاء فعلا كان صح دخلت الحمام غيرت هدومي عشان انزل اشوف البلاوي الي مستنياني تحت دي ودخلت اسرح شعري وانا خارجه لقيت حماتي فاتحه الباب بتاع الشقه وقاعده فالانتريه ولقيتها بتنادي عليا وتقولي
.......
يتبع
بيت العيلة
الجزء الاول
بقلم /غادة سعيد




وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-