اللغز الجزء الرابع والاخير بقلم /غادة سعيد

لقيت البنت الصغيرة مرمية عالارض ومربوطه بالحديد ومقفول بالاقفال واكلها عالارض والميه ووشها متبهدل

جريت عليها...

_ انتي مين الي عمل فيكي كده

_ عمي ومراته ...

وبدأت تعيط وتحكيلي...

_ انا من ساعة ما جيت هنا وهما عاوزين يقتلوني ويخلصوا مني مش عارفه ليه ارجوكي خرجيني من هنا ساعديني امشي ...

_ متخافيش ياحبيبتي اوعدك هتخرجي من هنا بس انا لازم امشي دلوقتي عشان مرات عمك متشكش في حاجه وانتي اوعي تقوليلها انا انا جيت هنا احسن تضربك ....

_ حاضر بس متتأخريش عليا انا عايزة اخرج من هنا....

طلعت انا واحمد بسرعه وقفلنا الباب ... سمعت صوت دنيا طالعه عالسلم معرفش ليه خرجت عن شعوري ومسكتها من ايديها جامد...

_ انتي ايه مفيش في قلبك ذرة رحمة ولا عشان انتي مبتخلفيش تعملي كده فطفلة يتيمه...

لقيت دموعها نزلت وقالتلي

_ بتعايريني عشان مبخلفش الله يسامحك ...
.
_ دموعك دي عمرها ماهتخليني اتعاطف معاكي انتي الي زيك مفيش في قلوبهم رحمه والبنت الغلبانه الي جوه دي انا هخلصها منك ....

_ اعملي الي تعمليه انا اصلا زهقت...

ودخلت وقفلت الباب ....

يعني كمان مش خايفه اني ابلغ عنها وبتتكلم ببجاحه....

سيبتها وحلفت اني مش هرجع البيت غير وانا مبلغه عنها رحت القسم وحكيت للظابط كل الي حصل والمنظر الي شوفت بيه البنت الصغيرة واتعاطف جدا معاها وخد قوة واتوجه للبيت وخبط عليها وانا كنت معاه دخلته الاوضه بتاعه البنت وكانت بنفس المنظر اول ماشافتنا كأنها شافت الجنة ...

فرحت جدآ ان انا مخلتش بيها وقبضوا علي عمها ومرات عمها لكن مرات عمها وهي خارجه راحت ضحكتلي ضحكه انا مفهمتهاش خالص وقالتلي بكرة هتعرفي انك ظلمتيني....

طلبت من الظابط آخد البنت عندي عشان اروح لحد من اهلها اكيد هما بيدوروا عليها وعمها ومرات عمها كانوا واخدنها عشان يخلصوا منها ويورثوا....

عرفت كل عناويين اهلها بس الغريبه ان مفيش باب اتفتح في وشي ...

كل ما اروح لحد من اهلها ويشوف البنت معايا يترعب ويقفل في وشي كلهم رفضوا ياخدوها ومقالوش السبب....

البنت صعبت عليا جدا قولت آخدها تعيش معايا يومين لحد ما هيشوفوا هيودوها في اي دار رعايه لأن والدتي ست كبيرة متقدرش تخدمها وانا ورايا شغل

خدتها البيت وجهزتلها اكل وسيبتها تقعد مع امي لحد ما اروح عالشغل واجي...

ولما رجعت لقيت اكلها زي مهو ....

_ انتي ليه مأكلتيش من الاكل

= انا مش باكل الاكل ده

_ امال بتاكلي ايه ...

= باكل اكل معين ليا...

مهتمتش ب كلامها عشان هي طفلة صغيرة وبتقول اي كلام هي مش فهماه....

بس اتفاجئت لما لقيت والتي بتقولي .....

_البنت دي مش طبيعية خالص وبتعمل حاجات غريبه انا خايفه اقعد معايا ...

= حرام عليكي يا ماما دي طفلة حتي انتي هتقسي عليها

_ دي كانت بتفتح عيوني البوتوجاز وانا زعقتلها....

دنا حسيت انها عاوزة تقتلني...

_ تقتلك ازاي بس دي طفلة....

جه الله وخدتها نيمتها جنبي بس لاحظت انها طول الليل مش بتنام وبتبصلي بطريقه غريبة ....

النوم غلبني وصحيت من النوم وانا مش قادرة اتنفس ...

لقيتها جايبه حبل وبتخنقني بيه....

_ انتي ... انتي بتعملي ايه.....

_ انا بلعب ....

_ طيب نامي....

_انا مش بنام خالص ...

_ ازاي يعني....

بصراحه بدأت اقلق وتاني يوم الصبح بدري رحت القسم وطلبت ازور عمها ومرات عمها....

اول ما دنيا شافتني ضحكت وقالتلي ....

_ هاا... صدقتي ان انا مظلومه....

= احكيلي كل حاجه عن البنت دي انا بحس انها عايزه تموتنا....

_ البنت دي من بني ادمه دي هي ال قتلت باباها ومامتها ولعت بيهم البيت وهي طلعت سليمه ازاي منعرفش

عرفتي احنا كنا بنعمل معاها كده ليه عرفتي اننا مكناش بنعذبها ....

انا عمري مقسيت علي طفلة انا امنيه حياتي اكون ام وانتي ظلمتيني....
!!!! امي ي ي ي ي !!!!

انا سايبه امي لوحدها معاها...

طلعت اجري زي المجنونه ولقيت بيتنا بيولع دخلت خدت امي من وسط النار خدتها وسيبت كل حاجه ورايا وبعدت عن المكان ده كله وخدت سكن جديد

انا عارفه كويس انها مامتتش ومصدقه انها مش بنت من الإنس دي بنت من الجن ....

انتظروني في رواية بنت من الجن قريبآ












وضع القراءة :
حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-